تشهد أسواق الطاقة وأسعار النفط العالمية في الآونة الأخيرة ارتفاعاً كبيراً نتيجة للتطورات على الساحة الدولية والنزاع القائم في أوروبا الشرقية. الأمر الذي انعكس بدوره على الاسعار للمشتقاتِ النفطيةِ ليس في اليمن فقط بل في كافة دول العالم حيث بلغت اسعار النفط مستويات لم تبلغها منذ الازمة الاقتصادية في ٢٠٠٨م. ويوضح الجدول المرفق الارتفاع السعري الكبير في البورصة العالمية منذ بداية العام ٢٠٢٢م.
متوسط سعر الطن من المشتقات النفطية حسب البورصة +البريميوم (سعر الصرف)
الشهر المشتقات النفطية سعر الصرف
بنزين ديزل دولار سعودي
يناير 900$    799 $     1142  ر.ي   300 ر.ي
فبراير 1012$   896 $   1210 ر.ي   316 ر.ي
مارس 1300$  . 1072$   1270 ر.ي   330 ر.ي
ونود التأكيد على ان شركة النفط اليمنية تبذل جهوداً متواصلة لتحقيق الحالة الإستقرارية التموينية للسوق المحلي، وقد عمدت مؤخرا إلى تقليص نسبة أعباء النقل الداخلي وعمولة المحطات وهامش الشركة الربحي مرات عدة حيث وأن هذه الأعباء لا تتجاوز في الوقت الحالي ٣٪؜ من اجمالي سعر اللتر للمستهلك، وذلك من أجل تخفيف الاعباء وتوفير المادة للسوق المحلي بأقل كلفة ممكنة، وبما يتناسب والوضع الاقتصادي للمواطنين. كما تشير الشركة إلى انها تبذل كل الجهود لتوفير المشتقات النفطية في السوق المحلية وتفادي أي نقص في السوق اليمنية، وان أي ازمة في المناطق التي لا تخضع لفروع الشركة فهي ازمات مفتعلة ناتجة عن اجراءات تتعلق بآليات التوزيع والجبايات غير الرسمية وهي أعباء خارجة عن نطاق الشركة. وسوف تستمر شركة النفط اليمنية في عملية المتابعة الدائمة لمتغيرات أسعار أسواق الطاقة العالمية، وفي حالة تحسن اسعار النفط العالمية فسوف تقوم بعكس ذلك على الاسعار المحلية، تماشياً مع أي تغيير في أسعار الوقود العالمية.
وبالله التوفيق ،،،
صادر عن الإدارة العامة لشركة النفط اليمنية
العاصمة المؤقتة عدن
بتاريخ 15 مارس 2022م